شركة إنتل تكشف عن تقنية Thunderbolt Share

كشفت شركة إنتل عن تقنية Thunderbolt Share، التي تستفيد من نطاق التردد المتاح في منافذ Thunderbolt 4 و Thunderbolt 5 لمشاركة البيانات ومزامنتها والتحكم في جهازي حاسوب باستخدام لوحة مفاتيح وفأرة واحدة.

 

إنتل تكشف عن تقنية Thunderbolt Share

 

من خلال Thunderbolt Share، يمكنك بسهولة مشاركة الشاشات ونقل الملفات بسرعة بين جهازي حاسوب، مما يعزز من مرونة وإنتاجية سير العمل.

هذه الطريقة الجديدة تسهل ربط جهازي حاسوب معًا، لكنها ليست بديلاً فوريًا للتوصيل والتشغيل، حيث تتطلب تطبيقًا برمجيًا للعمل.

تقوم إنتل من خلال Thunderbolt Share بتحويل كابل Thunderbolt إلى وسيلة لربط جهازي حاسوب مع بعضهما، ويمكن استخدامها لمشاركة الملفات أو التحكم في جهاز حاسوب.

تعد تقنية Thunderbolt Share وسيلة لمشاركة البيانات بين جهازي حاسوب، مما يحل محل الحاجة للاستخدام الشائع للأقراص المحمولة أو الأقراص الثابتة الخارجية لنقل البيانات.

بالإضافة إلى ذلك، تدعم Thunderbolt Share وظائف مثل السحب والإفلات، والمزامنة التلقائية للمجلدات، مما يسهل نقل الملفات بين أجهزة الحواسيب القديمة والجديدة.

بجانب مشاركة البيانات، تدعم تقنية Thunderbolt Share الوصول عن بُعد، مما يمكنك من التحكم في جهاز حاسوب آخر باستخدام شاشة واحدة ولوحة مفاتيح وفأرة.

تتيح مشاركة الشاشة بدقة تصل إلى 1080 بكسل بسرعة 60 إطارًا في الثانية بزمن وصول منخفض ودون ضغط.

Thunderbolt Share يمكن ترخيصه مع ملحقات Thunderbolt، مما يسمح باستخدامه مع شاشات تحتوي على منافذ Thunderbolt متعددة.

تسهم تقنية Thunderbolt Share في تعزيز إنتاجية المبدعين واللاعبين، مما يسهل عمل وتعاون المستخدمين عبر أجهزة حواسيب متعددة.

إلى جانب فائدتها للمستهلكين، تُظهر Thunderbolt Share قدرتها على توسيع المساحات العمل المشتركة للمهنيين.

تؤكد إنتل على جوانب الأمان لـ Thunderbolt Share، حيث تدعم VT-d والتحكم في وصول مستخدم ويندوز.

وأخيرًا، توضح إنتل أن تقنية Thunderbolt Share ستكون متاحة عبر أجهزة حواسيب وملحقات محددة اعتبارًا من النصف الثاني من عام 2024.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى